الرئيس المشاط يلتقي الكتلة البرلمانية لمحافظة ذمار 10 07 2018

 الرئيس المشاط يلتقي الكتلة البرلمانية لمحافظة ذمار 10 07 2018

 
 
[10/يوليو/2018]
صنعاء - قناة عدن الفضائية من اليمن 
التقى الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم الكتلة البرلمانية لمحافظة ذمار بحضور محافظ المحافظة محمد حسين المقدشي.
وفي اللقاء عبر الرئيس المشاط عن سعادته بلقاء الكتلة البرلمانية وقيادة محافظة ذمار للإطلاع على أوضاع المحافظة وهموم أبنائها الذي يتشرف الجميع بخدمتهم.
وأشاد رئيس المجلس السياسي الأعلى، بالدور المشرف والتضحيات التي يقدمها أبناء ذمار في معركة الدفاع عن الوطن وسيادته واستقلاله ضد الغزاة والمحتلين .
وقال " هذا الدور لا يخفى على أحد ويمثل مصدر عزة لنا وفخر لأبناء ذمار والجهد والعطاء الذي يقدمونه يدل على دورهم الريادي وتفانيهم في الدفاع عن اليمن وحريته واستقلاله وهذا موقف مشرف يحسب لهم".

وأضاف" المسؤولية علينا جميعا كبيرة خصوصا في هذه المرحلة حتى تحقيق النصر الكبير لليمن وعلينا أن نعمل بجد وباهتمام وبمثابرة أكبر حتى نكون جميعا مساهمين في شرف الدفاع عن بلدنا وشركاء في النصر".

وتابع " أنتم كنواب تمثلون الشعب والمجتمع وأكثر إحتكاكا بالناس واطلاعا على همومهم ومشاكلهم لذا مسؤوليتكم أكبر في ملامستها ومعالجتها وكذا خدمة المواطنين ومتابعة قضاياهم بقدر المستطاع ونحن سنكون السند والعون لكم في ما تحتاجونه".
ولفت الرئيس المشاط إلى أن النواب هم خير من يعرف الظروف التي تمر بها البلاد .. وقال" لكننا لن نتوانى وسنبذل أقصى جهودنا في سبيل تقديم الممكن من الخدمات لكل أبناء المحافظات اليمنية وعلى رأسها محافظة ذمار".
وبين أنه يتم حاليا العمل على تجهيز وحدة شق وصيانة طرق متكاملة لحل مشكلة الطرق بالمحافظة بشكل جذري.
وأوضح رئيس المجلس السياسي الأعلى أنه سيتم توجيه وزارة الصحة للعمل على تقييم احتياجات المحافظة في المجال الصحي بشكل عام وتوفير المحاليل الطبية اللازمة لمراكز الغسيل الكلوي وأيضا توجيه وزارتي الزراعة والري والمياه والبيئة لتوفير ما يمكن توفيره في مجال الزراعة ومشاريع مياه الريف.
وقال" عندما يتحقق النصر سيتحقق لبلدنا ما يطمح إليه شعبنا سواء في مجال التنمية أو غيرها ولن نحتاج أن نمد أيدينا إلى أحد فبلدنا غنية بثرواتها وغنية بشبابها وكوادرها وسنبنيها بالشكل اللائق الذي يستحقه شعبنا ويحقق آماله وطموحاته نحن بحاجة فقط إلى أن يكف عنا جيران السوء شرهم وبعدها بعون الله وبصمود الجميع وتحملهم لمسؤولياتهم وبحسن النوايا سنحقق ما نصبوا إليه" .

فيما عبر محافظ ذمار وأعضاء مجلس النواب بالمحافظة عن سعادتهم بهذا اللقاء مع الرئيس المشاط .

وقالوا" نحن كسلطة محلية ونواب محافظة ذمار نشكركم على جهودكم التي تبذلونها لخدمة الشعب اليمني في مثل هذه الظروف كما نعبر اعتزازنا بالكلمة التي سمعناها خلال جلسة مجلس النواب والتي شجعتنا وحفزتنا كثيرا على العمل وبذل قصارى جهودنا جنبا إلى جنب معكم ومع السلطة المحلية لما فيه مصلحة بلدنا وشعبنا".

وأشاروا إلى أن الجميع يدرك أهمية الوقوف إلى جانب قيادة الثورة والقيادة السياسية وتنفيذ التوجيهات في الميدان خصوصا في رفد الجبهات والتحشيد لها في مختلف الاتجاهات سواء بالدعم المادي أو المعنوي والبشري وعلى كل المستويات.. مؤكدين أن محافظة ذمار سباقة في هذا المجال وستبقى في مقدمة الصفوف.

وأوضحوا أن السلطة المحلية قامت بالنزول الميداني في أكثر من مديرية ومنطقة والجميع في مكاتب الدولة والسلطات المحلية يبذلون جهود كبيرة لخدمة المواطنين وتقديم المتاح من الخدمات.

ولفتوا إلى التحديات التي تواجهها السلطة المحلية خصوصا في بعض المديريات بعد تصعيد العدوان الأخير في الساحل الغربي حيث استقبلت المحافظة أكثر من 37 ألف أسرة نازحة وهذا شكل عبئ كبير على المحافظة .

وأكد محافظ ذمار وأعضاء مجلس النواب على أهمية دعم القيادة السياسية ومساندتها للمحافظة في هذا المجال وتوجيه الجهات المعنية والمنظمات للتحرك لمواجهة احتياجات النازحين وأيضا في مواجهة الأوبئة المنتشرة والالتفات لمرضى الغسيل الكلوي الذين وصلت حالة الوفيات بينهم إلى ما يقارب 50 حالة بسبب نقص المحاليل الطبية.

كما أكدوا أن السلطة المحلية والنواب والوجاهات الإجتماعية والمثقفين والأكاديميين وغيرهم يعملون كفريق واحد بعيدا عن أي انتماءات حزبية أو غير حزبية وأصبحت القضية واحدة والحزب هو الوطن.

حضر اللقاء رئيس مجلس التلاحم القبلي بذمار عباس العمدي ومدير أمن المحافظة العميد علي صالح الحربي.


عدد القراءات : 80

البث الحى للقناة
دخول قناتنا في يوتيوب
دخول قناتنا في يوتيوب
لمتابعتنا على صفحة الفيس بوك
لمتابعتنا على صفحة الفيس بوك
مكتبة الفيديو