مؤتمر صحفي لعرض المعاناة الإنسانية جراء إستمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي 13 06 2018

 مؤتمر صحفي لعرض المعاناة الإنسانية جراء إستمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي 13 06 2018

 
 
[13/يونيو/2018]
صنعاء- قناة عدن الفضائية من اليمن 

أعربت وزارات النقل والصحة العامة والسكان وحقوق الإنسان عن أسفها لإخفاق مجلس الأمن في القيام بمسؤولياته تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم وانتهاكات، من خلال إصدار قرار بفتح مطار صنعاء الدولي وتسليم رواتب موظفي الدولة.


وأشارت في بيان مشترك صادر عنها اليوم في مؤتمر صحفي عقد بصنعاء، نظمته الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد بعنوان "مطار صنعاء الدولي بين المأساة الإنسانية المتفاقمة والوعود الكاذبة جراء استمرار إغلاقة"، إلى الوعود الكاذبة والمضللة والمتكررة التي تمارسها دول تحالف العدوان بقيادة السعودية على المجتمع الدولي، بإدعائها فتح مطار صنعاء والسماح للطائرات بنقل المرضى والجرحى للعلاج في الخارج.

وأوضح البيان الذي تلاه مدير عام النقل الجوي الدكتور مازن غانم أن ما صدر من تصريحات لدول تحالف العدوان عن تسيير جسر جوي لرحلات إنسانية من والى مطار صنعاء الدولي، عار عن الصحة وتضليل للرأي العالمي والمنظمات الدولية واستهلاك إعلامي.

وأكد البيان أن أي اجتماع سيعقده مجلس الأمن بشأن اليمن دون أن يتخذ فيه قرارات حاسمة لرفع الحصار على الشعب اليمني ومطار صنعاء الدولي بشكل خاص، إنما هو ذر الرماد في العيون وتضليل شعوب العالم.

وذكر البيان أن إغلاق مطار صنعاء وفرض الحصار الجوي عليه فاقم من الوضع الإنساني لدى كثير من المواطنين سواء في الداخل أو الخارج، حيث تشير الإحصاءات الأولية إلى أن 21 ألف و600 مريض توفوا جراء إغلاق مطار صنعاء ومنعهم من السفر للخارج .

فيما يعاني أكثر من 130 ألف مريض من أمراض مزمنة ويحتاجون للسفر إلى الخارج لتلقي العلاج وإنقاذ حياتهم، إلى جانب المعاناة والكارثة الإنسانية للعالقين والمغتربين والطلاب البالغ عددهم اكثر من أربعة ملايين مواطن في مختلف بلدان العالم جراء الإساءة التي تطالهم ومنعهم من السفر إلى مطار صنعاء الدولي.

وجدد البيان التأكيد على أن استمرار إغلاق مطار صنعاء الدولي أمام الرحلات الاعتيادية دون أي مبرر يُعد منافياً لجميع الأعراف الإنسانية والدولية وانتهاكاً صارخاً للمعاهدات والمواثيق الدولية ذات الصلة.

وحملت وزارت النقل والصحة وحقوق الإنسان المجتمع الدولي وعلى رأسه مجلس الأمن المسئولية الكاملة تجاه ما ترتكبه دول تحالف العدوان من ممارسات وأعمال همجية وغير إنسانية ولا أخلاقية بحق الشعب اليمني بشكل عام وفرض الحصار الشامل وإغلاق المطارات اليمنية المدنية ومنها مطار صنعاء الدولي.

وطالبت بإعادة فتح مطار صنعاء الدولي بشكل فوري أمام الرحلات الإنسانية والمدنية والتجارية ومنع دول تحالف العدوان من استهداف وإغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية والسماح باستئناف كافة الرحلات المدنية من وإلى المطارات اليمنية خاصة مطار صنعاء.

وأكدت وزارة النقل والهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد جاهزية مطار صنعاء الدولي من جميع النواحي الأمنية والفنية لاستقبال الرحلات المدنية والإنسانية وفقاً للمعايير والإجراءات القياسية الدولية الصادرة من الأيكاو.

وفي المؤتمر الصحفي أكد وزير النقل زكريا الشامي ضرورة فتح مطار صنعاء الدولي لإنقاذ حياة المرضى وعودة العالقين .. موضحا أن العدوان يشن غارته المستمرة وبشكل يومي على محيط المطار .

وبين أن هدف العدوان، إضعاف الشعب اليمني ذو التاريخ والمجد والحضارة الإنسانية .. لافتا إلى أن دول العدوان ستنكسر أمام صمود الشعب اليمني .

فيما استعرض وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل ما تشهده اليمن من كارثة صحية وإنسانية وانهيار شبه كامل للمنظومة الصحية بسبب الحصار وإغلاق مطار صنعاء والمنافذ البرية والبحرية ومنع دخول الدواء والأجهزة الخاصة بمركز الأورام السرطانية.

ولفت إلى أن هناك أكثر من ثمانية آلاف مريض بالفشل الكلوي يعانون جراء عدم وجود المحاليل والأدوية الخاصة بهم وتعطل الأجهزة في معظم مراكز الغسيل، بالإضافة إلى 500 ألف مريض يعانون من مشاكل في القلب، إلى جانب أمراض السكري الذي منع العدوان من دخول أدوية الأنسولين وغيرها من أدوية الأمراض المزمنة .

بدورها طالبت وزيرة حقوق الإنسان عليا فيصل عبداللطيف الشعوب الحرة بالضغط على حكوماتها ومطالبتها بعدم دعم دول تحالف العدوان، لشن عدوانها وفرض حصارها الجائر على اليمن.

وكان رئيس لجنة كسر الحصار عن اليمن عبدالله شعبان .. أكد ارتفاع أعداد الشهداء والمرضى بصورة كبيرة جراء العدوان والحصار.

ودعا الأمم المتحدة والمنظمات الدولية إلى الاهتمام بالوضع الصحي والاجتماعي في اليمن وفتح مطار صنعاء الدولي أمام الرحلات.

وتم خلال المؤتمر عرض فيلم وثائقي عن استهداف العدوان لقطاعات الطيران المدني والمأساة الإنسانية الناتجة عنه.

حضر المؤتمر وكيل وزارة النقل لقطاع الطيران عبدالله العنسي ورئيس الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد الدكتور محمدعبدالقادر ورئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري وليد الوادعي ومدير عام مطار صنعاء الدولي خالد الشايف.

إلى ذلك اطلع وزيرا النقل والصحة العامة والسكان على سير الخدمات التي يقدمها المركز الوطني لعلاج الأورام السرطانية ومركز الغسيل الكلوي بالمستشفى الجمهوري بصنعاء وحجم المعاناة التي يعانيها الأمراض جراء نقص المحاليل والأدوية.


عدد القراءات : 159

البث الحى للقناة
دخول قناتنا في يوتيوب
دخول قناتنا في يوتيوب
لمتابعتنا على صفحة الفيس بوك
لمتابعتنا على صفحة الفيس بوك
مكتبة الفيديو